الصفحة الأولى معلومات عن السفارة الخدمات آخر الأخبار المؤتمر الصحفي الاعتيادي الموضوعات 中文 English
صفحة رئيسية > المؤتمر الصحفي الاعتيادي
المتحدث باسم وزارة الخارجية قنغ شوانغ يعقد مؤتمرا صحفيا اعتياديا يوم 22 فبراير عام 2018
2018/03/19
 


مساء الخير. أثق بأن جميعكم قد قضيتم عطلة عيد الربيع في جو من الفرح والوئام. خلال العطلة، تلقينا أسئلة عديدة عبر الفاكس والبريد الإلكتروني والهاتف. نعرب عن إعجابنا بتفانيكم في العمل، وقدمتم قدوة لنا.

لنبدأ المؤتمر الصحفي اليوم.

س: قامت ممثلة صينية بتسويد وجهها للتنكر في صورة إفريقية في تمثيلية هزلية في مهرجان عيد الربيع للعام الجاري الذي بثته تلفزيون الصين المركزي، الأمر الذي أثار استياء مستخدمي الإنترنت في داخل الصين وخارجها. هل يعتبر الجانب الصيني السلوك المذكور نوعا من التمييز العنصري؟

ج: يبدو أن هذا السؤال ليس له صلة بالدبلوماسية. هل تعتقد أن هذه المسألة قد وصل إلى المستوى الدبلوماسي؟

الصحفي: هذا الأمر له علاقة بالدبلوماسية إلى حد ما، لأنه يتعلق بصورة الصين لدى الشعوب الإفريقية، خاصة أن عددا كبيرا من القادة الأفارقة من المتوقع أن يحضروا قمة بجين لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي المزمع عقدها في سبتمبر المقبل.

ج: أقترح عليك الاستفسار لدى الجهات المختصة إذا أردت الاطلاع على المعلومات المفصلة حول مهرجان عيد الربيع.

يمكنني بصفتي المتحدث باسم وزارة الخارجية أن أقول لك إن الجانب الصيني يرفض دائما التمييز العنصري أيا كان شكله.

قرأت بالفعل الأخبار والتعليقات الواردة في وسائل الإعلام الكثيرة وخاصة وسائل الإعلام الغربية. أود أن أقول إنه إذا حاول البعض تضخيم الأمر لدق الاسفين بين الصين والدول الإفريقية، فستكون هذه المحاولة عبثية حتما. إذ أن الصداقة الصينية الإفريقية اجتازت بمتانتها كافة الاختبارات، وحقق التعاون الصيني الإفريقي القائم على المنفعة المتبادلة والكسب المشترك نتائج مثمرة. إن الدول الإفريقية وشعوبها تعرف جيدا مدى تطور العلاقات الصينية الإفريقية والتعاون الصيني الإفريقي.

س: أفادت الأخبار بأن الصين تبقى على الحوار مع القوى الانفصالية من إقليم بلوشستان الباكستانية وطالبتها بعدم تخريب الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني. من اليديهي أن الصين استثمرت بأموال طائلة في هذه المنطقة في إطار "الحزام والطريق". هل لك التأكد من ذلك وتزويدنا بمزيد من تفاصيل الحوار؟

ج: لم أسمع الأخبار المذكورة أعلاه على الإطلاق. ظلت الحكومتان الصينية والباكستانية تقومان بتأمين الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني بالتشاور بينهما. قد اتخذ الجانب الباكستاني سلسلة من الخطوات المهمة في هذا الصدد التي ضمنت بشكل فعال سلامة المشروع والمواطنين الصينيين، يعرب الجانب الصيني عن تقديره لذلك. نأمل بل ونثق بأن الجانب الباكستاني سيواصل تعزيز الجهود بهذا الشأن، بما يضمن سلامة مشروع الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني.

س: أفادت الأخبار بأن وزارة الخارجية اليابانية قالت يوم 20 إن الجانب الياباني رصد نشاط مشبوه بين سفينة كوريا الديمقراطية وسفينة صغيرة مكتوب عليها كلمات صينية وهما قامتا بنقل البضائع وهو نشط مخالف لقرارات مجلس الأمن. ما تعليق الجانب الصيني على ذلك؟

ج: يولي الجانب الصيني اهتماما بالغا بالموضوع المعني ونقوم الآن بالتحقيق.

ظل الجانب الصيني يعمل على تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي على نحو شامل وصارم، وفاء بالتزاماتنا الدولية. قبل فترة، نشرت الجهات الحكومية الصينية المعنية إشعارا يمنع بشكل واضح أعمال التهريب بأسلوب "سفينة إلى سفينة" وفقا لما نصت عليه قرارات مجلس الأمن الدولي. في حال قيام أي فرد أو شركة خاضعة للولاية الصينية بأعمال تخالف قرارات مجلس الأمن الدولي، سيعاقبها الجانب الصيني بشكل جدي وفقا للقوانين الصينية بعد توفر الأدلة الدامغة.

س: أفادت الأخبار بأن الجيش الصيني عزز مؤخرا منظومة الدفاع الجوي على طول الحدود الصينية الهندية. عزى بعض الأخبار ذلك إلى مواجهة التهديدات الهندية. في الحقيقة، بعد حادث دونغلانغ في العام الماضي، يعمل الجانبان الصيني والهندي على تهدئة قضية الحدود. على هذه الخلفية، لماذا اتخذ الجانب الصيني مثل هذا الإجراء؟

ج: لست مطلعا على التفاصيل التي ذكرتها، يمكنك الاستفسار لدى الجيش الصيني إذا كنت مهتما بالأمر.

يمكنني أن أقول لك إننا نأمل من الجانب الهندي العمل مع الجانب الصيني على صيانة السلام والاستقرار على طول الحدود الصينية الهندية، الأمر الذي يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

Suggest to a friend:   
Print